الرئيسية / مقالات / كيف يتم الزواج اليوم ؟ .. بقلم حسن الهامى 

كيف يتم الزواج اليوم ؟ .. بقلم حسن الهامى 

hasn

رغم الانفتاح الكبير الذي يبدو في مجتمعنا …
والاختلاط بين الجنسين في الجامعات والاعمال والوظائف والنوادي …
لكن هناك مشكلة حقيقية يعاني منها الشباب من الجنسين في التعرف علي شريك الحياة … نعم هناك أسباب لأرتفاع سن الزواج …
وأهمها الأسباب الأقتصادية … لكن حديثي هنا بإفتراض تجاوز هذا العائق …
كيف يتم التعارف بين الطرفين ؟ بعيدا عن نسبة ضئيلة تتعارف في ظروف الزمالة في الدراسة أو في العمل …
واعتقد ان نسبة الباقين لاتقل عن 70 بالمئة من الشباب …
ليس هناك طريقة …
الإ مكاتب التعارف للزواج … وهذه ينأي عنها الكثيرون نظراً لأفتقادها الموثوقية أو المصداقية غالبا … ثم الوسيلة الحديثة وهي التعارف عن طريق شبكات التواصل الاجتماعي ومواقع التعارف وتلك وتلك أيضاً ليست آلية مثالية مناسبة … ويبقي حسبما تصورى ما لإيقل عن 60 بالمئة في حيرة …
كان في فترات ماضية:
انفتاح ما بين الاسر … وهذا صار مفقودا …
وكان هناك انفتاح وتواصل مابين الجيران … وصار ذلك هشا للغاية …
دور المساجد محدود للغاية ويكتفون بالقاء خطبة الجمعة !!!
الكنيسة أفضل حالاً إذ أنها توفر آليات للتعارف في الأجتماعات والرحلات …
لكن الهاجس النفسي لدي الأخوة المسيحيين من مسألة الزواج الأبدي …
يجعل مسألة الأختيار أصعب كثيراً …
رغم كل ذلك فقد زادت نسب وطلبات وحالات الطلاق في المجتمع بعد سنوات بل شهور قليلة من الزواج …
ولاننسي صالونات الطبقة الارستقراطية التي تراجع دورها كثيراً كثيراً …
ولاننسي أيضاً دور الخاطبة التي كانت ذات دوراً هاماً خاصة في الطبقات الشعبية والمتوسطة …
وقد اندثرت الخاطبة مع الأنفتاح التدريجى والمفاجئ والذي تراجع معه دورها بتصور أن المجتمع صار منفتحاً ومتفتحاً والحقيقة أن هذا لم يحدث الا ظاهراً …
وهناك الأفراح … وفي كثير من ظروف الاسر المتوسطة؛ تجري مراسم الأفراح غالباً فى نطاق لايسمح بالتعارف الا قليل …
ويبقي … السؤال : ماتعرفش عروسة مناسبة لأبنى ؟
الجواب : نعم … فلانه بنت فلان
وتحدث الزيارة … وينفض المولد …
ويكرر الخاطب زياراته … لأسرة وأثنين وثلاث ، بل خطوبة وأثنين وثلاث ،،،

لكن نادراً من يبادر أب ويقول : انا عندي بنت متعرفش عريس مناسب ؟؟؟
ولايحدث ذلك وإذا حدث ذلك وبادر أب بذلك وهذه شجاعة محموده طالما يسعي الاب بصدق واخلاص لزواج ابنته لمن يستحقها وغالباً قد يساء فهمها!
في امريكا واوربا نوادي مخصصة للزواج بطرق قانونية …
ما أقصده مجتمعنا فشل فى إيجاد الطريقة أو الوسائل لتيسير التعارف الطيب …
ياتري هل ماكتبته صحيح … فأن كان كذلك … فما هو الحل ؟؟؟

شاهد أيضاً

من خواطرى : كلام شباب .. بقلم: منى حسن

كنت قاعدة مع مجموعة شباب يعني فى حوالى تلاتينات .. عشرينات … كان واحد منهم, ...