اليوم الأربعاء 22 نوفمبر 2017 - 6:14 مساءً
الرئيسية / عاجل / إضراب الأطباء .. كرامة لكل المصريين

إضراب الأطباء .. كرامة لكل المصريين

 اضراب-الاطباء
كتبت هيام نيقولا :
إستطاعت القوى المجتمعية إكتساب الحق في الإحتجاج “الشكوى، الإعتصام، الإضراب ” حالة عدم تنفيذ مطالبهم المشروعة، واصيح من حق أي مواطن أو مجموعة يتم الإعتداء عليهم، وإستخدام السلطة في ممارسة البلطجة ضدهم، أو إهدار حق من حقوقهم، ممارسة فعل الإحتجاج بالطريقة التي يروها مناسبة، وفقاً لما أقره الدستور، وأيدته القوانين.
هذا وقد رسمت نقابة أطباء مصر عبر جمعيتها العمومية الأخيرة، مشهدا فارقاً في تاريخ القوي الإجتماعية المصرية في الوقت الحالي، ذلك برغم التهديد والتشوية الذي مارسته أصوات مغرضة، في محاولة بائسه للنيل من إرادة مجلس النقابة، إلا أن مجلس نقابة الأطباء وقف جنديا باسلا مدافعا عن أعضاء النقابة، ضد الإنتهاكات المستمرة التي يمارسها جهاز الشرطة.
كانت استجاب الآلأف من أطباء مصر خير دليل علي قدرة المصريين علي الدفاع عن حقهم في الحرية والكرامة الانسانية، فضلا عن إصطفاف قطاعات واسعة من ممثلي القوي الإجتماعية والمجتمع المدني والسياسي، معتبرين الجمعه 12 فبراير يوما للحرية والكرامة.
واذ تؤكد التعاونية القانونية لدعم الوعي العمالي كامل دعمها لقرارات الجمعية العموية للأطباء، وتؤكد علي مشروعيتها القانونية ونبل مقاصدها، وتثمن الموقف المعلن من جموع الأطباء في مراعاة حقوق المرضي، من خلال إضراب الخدمات المجانية، والذي ستنفذه الجماعة الطبية بتقديم كافة الخدمات الطبية بدون أجر أو رسوم.
ان قرار عمومية الأطباء بتقديم الخدمات الطبية مجانا ومبادرة الاطباء المشاركون في الإضراب بفتح عياداتهم الخاصة مجاناً يوم 19 مارس المقبل، يبرز وبجلاء إنهم أحرص علي المرضي من الحكومة، التي تقدم مشروع قانون للتأمين الصحي يستهدف خصخصة خدمات التامين الصحي، الذي يفتح المجال أمام الإستثمار لاحتكار الخدمات الصحية، دون مرأعاة للفقراء ومحدوددي الدخل، وكذلك مخالفة جسيمة لمبادئ الحق في الصحه.
كما تهيب التعاونية بكأفة القوي المجتمعية والسياسية، تقديم الدعم اللأزم لأطباء مصر في نضالهم لإنتزاع الكرامة، وتفنيد الإدعائات الكاذبة التي تحاول مجموعات مغرضة الصاقها بنضال الأطباء.
أيضا تدعو التعاونية كافة وسائل الاعلام إلتزام الحياد والمهنية، وعدم الإنصياع وراء محاولات تشوية الأطباء ومجلس نقابتهم، بل وندعوهم لإبراز أشكال التضامن المختلفة.
وتهيب تعاونية الوعي العمالي بكأفة المواطنين ضرورة مساندة موقف الأطباء، والتضامن معهم، حتى يتحقق مطلبهم العادل في محاسبة المخطئين وتطبيق القانون عليهم، ككأفة المواطنين.
وختاما تعلن التعاونية القانونية عن تشكيل شبكة للمحامين في المحافظات والمراكز المختلفه تقف في حالة إستعداد للدفاع عن أي طبيب يمارس حقه في الإحتجاج على صلف الحكومة، وإمتناعها عن تطبيق القانون، ومحاسبة أمناء الشرطة ممن إعتدوا على الأطباء، في حالة محاولة أياً ما كان بالتعدي بالقول او بالفعل أثناء قيامهم بتنفيذ قرارت جمعيتهم العمومية.

شاهد أيضاً

الصداع دليل على أمراض تهدد الحياة .. تعرف عليها

اصبحت آلام الرأس أمرا اعتياديا لا يدعو للقلق لدى الكثيرين، إلا أن بعض أنواع الصداع ...