Untitled

في مبادرة هي الأولى من نوعها دخلت فـتاتان، غمارَ تجربة العزف على الطبلة، بعد أن كان الأمر مقصوراً على الرجال في أنحاء الشرق الأوسط لمئات السنين. فيبدو أن العزف على الطبلة لم يعد حكراً على الرجال فقط في مصر بل اجتاح الأوساط النسائية كذلك عبر الفتاتين رانيا ودنيا اللواتي لم يدخرن جهداً في التعبير عن شغفهما بالعزف على الطبلة عبر فرقتهما “سيدات البوكا”. مبادرة تهدف منها الفتاتان إلى تشجيع المزيد من النساء على العزف على الطبلة ولتحدي الصورة النمطية لهذا النوع من الموسيقى وفصل الطبلة عن الرقص الشرقي. ورغم الانتقادات التي تتعرض لها الفتاتان بسبب تحديهما للتابوهات الاجتماعية إلا أن الكثيرين عبروا عن تشجيعهم لهما لإظهار موهبتهما بالشكل الذي تؤمنان أنه مناسباً لهما.

الجدير بالذكر أن ملامح فرقة “سيدات البوكا” بدأت في التكون وشقت طريقها عبر وسائل التواصل الاجتماعي على الرغم من أن ردود الفعل على مقاطعهما المصورة على الإنترنت لم تكن كلها إيجابية.