وذكر باندي، لرويترز هيلث، أنه لم يُعرف بالتحديد ما هي مدة الجلوس بلا نشاط التي يتعين تفاديها لتقليل خطر الإصابة بأمراض شرايين القلب، مشيرا إلى أن بقاء الإنسان نشيطا وقيامه بممارسة تدريبات رياضية بشكل منتظم يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بأمراض شرايين القلب.