اليوم الأربعاء 24 يناير 2018 - 5:49 صباحًا
الرئيسية / سلايد / الكنيسة الأرثوذكسية ترفض مشروع القانون الأمريكي لترميم الكنائس المصرية

الكنيسة الأرثوذكسية ترفض مشروع القانون الأمريكي لترميم الكنائس المصرية

أعرب المستشار أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية عن رفض مصر قيام أحد أعضاء مجلس النواب الأمريكي بطرح مشروع قانون خاص بترميم الكنائس القبطية في مصر، تحت عنوان “قانون المساءلة المتعلق بالكنائس القبطية”، والذي يطالب فيه وزير الخارجية الأمريكي بمتابعة مدي التزام الحكومة المصرية بترميم الكنائس التي وعدت بترميمها عقب أحداث عام 2013.
واستنكر المتحدث باسم الخارجية مثل هذا التوجه الذي يتيح لجهة أجنبية حقوق تمس السيادة الوطنية، ويتصور إمكانية خضوع السلطات المصرية للمساءلة أمام أجهزة تشريعية أو تنفيذية خارجية، فضلا عما تضمنه مشروع القانون من مغالطات تتنافي مع الواقع جملة وتفصيلا، حيث أن مصر لم تشهد عنفا طائفيا، وإنما شهدت أحداثا إرهابية ارتكبتها جماعة خارجة عن القانون.
وأكد أبو زيد أن الإجراءات التي تتخذها السلطة التنفيذية في مصر يتم تقييمها من جانب المؤسسات التي يخوّلها الدستور المصري هذا الحق، مشيرا إلي أنه تم تكليف السفارة المصرية في واشنطن بالتواصل مع أعضاء الكونجرس، ومع النائب الذي قام بطرح المشروع، للاعتراض علي القيام بتلك الخطوة.

ومن جهتها أعربت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عن رفضها القاطع لمشروع القانون الأمريكي الخاص بترميم الكنائس المصرية المتضررة. وأكدت الكنيسة، في بيان لها أن الحكومة المصرية قامت بواجبها الكامل بإصلاح وترميم الكنائس بجهود وأموال مصرية.
وقالت الكنيسة إن الرئيس عبد الفتاح السيسي أوفى بانتهاء الترميمات والإصلاحات قبل نهاية العام الجاري وهذا ما يتم على أفضل وجه.
وأضاف البيان أن الأمر نفسه حدث في الكنيسة البطرسية حيث تقوم الهيئة الهندسية التابعة للقوات المسلحة بإعادة إصلاح وترميم الكنيسة وإعدادها للصلاة في عيد الميلاد المجيد، مشددا على أن الوحدة الوطنية المصرية فوق كل اعتبار ولا نقبل المساس بها إطلاقا حفظ الرب مصر من كل سوء.

شاهد أيضاً

طاهر كامل استشاري التغذية وعلاج السمنة ونصائح لتقليل الوزن وزيادة حرق الدهون في الشتاء

كتبت هيام نيقولا : مع بداية فصل الشتاء أكثر ما يخشاه الجميع زيادة الوزن بسبب ...