اليوم الإثنين 11 ديسمبر 2017 - 8:47 مساءً
الرئيسية / سلايد / رحال من سيناء يتجة من العريش إلي سانت كاترين مشياً على الأقدام رافعاً شعار حياة معاً ضد السرطان

رحال من سيناء يتجة من العريش إلي سانت كاترين مشياً على الأقدام رافعاً شعار حياة معاً ضد السرطان

كتبت هيام نيقولا : انطلق الرحال السيناوى، محمد نجيب، برحلته الخيرية ماشياً على الأقدام من مدينة العريش متجهاً إلي مدينة سانت كاترين بجنوب سيناء رافعاً شعار «مؤسسة حياة» معا ضد السرطان».
الرحال «محمد نجيب « بدأ رحلته فجر السبت من مدينة العريش سالكاً طرق تصل به من غرب العريش حتى وسط سيناء وصولاً لمحافظة جنوب سيناء ثم متجهاً فى مدينة سانت كاترين.
وخلال البث المباشر على صفحتة على موقع التواصل الاجتماعى الفيس بوك قال»نجيب»  إنه خريج كلية تربية رياضية وانة يهوى رياضة المشى وهو من أبناء مدينة العريش بشمال سيناء وعاشق للترحال والرياضة وهو عضو فريق متطوعين فى «مؤسسة حياة الخيرية» القائمة على إنشاء مستشفى مجانى لعلاج السرطان فى مدينة العريش وهدفة من هذة الرحلة الشاقة ماشياً على الأقدام لأكثر من 800 كيلو أن يحمل رسالة إنسانية للعالم من أعلى جبل بسانت كاترين تستهدف مناهضة المرض واتخذ لرحلته شعاراً»
«معا ضد السرطان».
وأضاف: أنه يريد أن يصل برسالته للعالم من خلال هذا المشوار  ليؤكد أن محافظة شمال سيناء تحت كل الظروف التى تمر بها من محاربة الإرهاب على أرضها المباركة مازالت أمنه ومنها تخرج جميع دعوات الخير والعمل التطوعى .
وأشار «نجيب» إلى أنه خلال رحلتة التى وصلت  الى ثلاثة ايام استطاع ان يصل من خلال رحلته لمنطقة التمد التابعة لمركز نخل فى وسط سيناء وهو يسير على الطريق الدولى السريع وما يزعجه هو الحمولة التى يحملها على ظهرة من ملابس ومأكولات جافة لأن الطريق صحراوى خال من الإعمار، ويحمل 5 لتر من المياه التى مجرد أن تنتهى يسارع إلي أقرب إرتكاز أمنى ليستريح ويكفى حاجته من المياه.
و أكد» نجيب «أنه يتوقف عند المتاجر الصغيرة التى تتواجد أمام القرى على طول الطريق ليستريح قليلاً ويتناول بعض الوجبات الجافة التى يحملها معه.
وقال: إنه سعيد جداً  بتقدير كافة من يمر عليهم فى رحلته على قدميه وتقديرهم لما يقوم به، مشيراً إلي أن  رحلته مخطط لها أن تنتهى فى مدينة سانت كاترين، حيث ينضم لفريقه من الشباب المتطوعين التابعين لمؤسسة «حياة للتنمية والأعمال الإنسانية» والمقرر لهم تنفيذ فاعلية كبرى مناهضة لمرض السرطان، ويصعدون جبل كاترين لتوجيه نداء عالمى ضد المرض بكل لغات العالم يسبقه ماراثون  في شوارع مدينة سانت كاترين بجنوب سيناء  وندوة توعوية للأهالى بخطورة المرض واعراضة  وكيفية الحد من الإصابة به.
وأوضح أنه قام بالرحلة على مسؤوليته الشخصية ولم يجد أى معارضه من أهله وأصدقائه، وأنه يعتبر نفسه صاحب رسالة إنسانية يريد أن يصل بها للعالم بطريقته الخاصة، إضافة لتفعيل وإعلاء قيمة رياضة المشى والتنقل عبر طرق ووديان سيناء وممراتها الوعرة  التى يظن كثيرين إنها صعبة ومخيفة وهو العكس تماماً.
وتابع نجيب :أن هناك بلا شك صعوبات واجهته خلال ترجلة على طرق صحراوية ممتدة، لكن الإرادة والعزيمة زالت كل المعوقات أياً كانت ، وما لفت نظره خلال المسافة التى قطعها أن الأهالي البسطاء هم أكثر من يقدرون مثل هذا العمل الإنسانى ، خصوصاً إنهم وحدهم على الطريق من يرصدون المارة وبعضهم يرى بين الحين والأخر «رحاله» وفى الغالب على دراجات وليس مترجلين .
وأضاف: إنه سعيد بتعليقات أصدقائه وتشجيعهم له خلال رحلتة وسعيد جداً بتعرفة على بعض الضباط وأفراد الأمن المتواجدين على الكمائن فى طريق رحلتة على الطريق الدولى الذين شجعوه على مواصلة رحلته الشاقة وزودوة بالمياه والدعوات الطيبة.

شاهد أيضاً

بالفيدبو : الفنانة التونسية عفيفة العويني تطرح “ضربة معلم”

  طرحت الفنانة التونسية “عفيفة العويني”، مؤخرا، أغنية تحت عنوان “ضربة معلم”، الأغنية كلمات “خالد البوعنين”، لحن “بدر ...