الرئيسية / المرأة / لما يرفض المراهقون حل والديهم لمشكلاتهم؟

لما يرفض المراهقون حل والديهم لمشكلاتهم؟

إن مرحلة المراهقة مرحلة حساسة ومن المهم تخطيها بشكل سليم فهناك العديد من الأشياء التي قد تؤثر وتساعد المراهقين بشك أفضل من تدخل أحد الوالدين أو محاولاته وفشله، إن الدماغ في سن المراهقة مختلف وجامح ومتغير باستمرار، وفي معظم الأحيان حتى المراهقين لا يفهمون أيضا مايمرون به”

وقد وضحت الكاتبة جولي أن على الأباء عدم الاستسلام ، ولكن بدلا من حل مشكلات أبنائهم المراهقين يجب عليهم تطوير وتحسين مهارة حل المشكلات لديهم حتى يحد ذلك من قلق المراهقين ويساعدهم بحل مشكلاتهم بنفسهم.

ويمكن أن يعني ذلك اتخاذ نهج مختلف أقل توجها لـ محاولة الربط وذكر الامثلة، وقال عالمة النفس شيريل غونزاليس ، الآباء “قد يقول أشياء مثل،” عندما كنت في الرابعة عشرة، كان لي وظيفة، وأنت ما زلت في واجباتك وقضاء الوقت لأصدقائي، وأنا أعلم أنه يمكنك القيام بذلك أيضا ” ولكن “المراهقين يبحثون عن دليل على أن والديهم لا يفهمونهم وطرح هذه الأمثلة يؤكد لهم ذلك”

وأضافت أن استخدام صياغة أكثر فعالية قد تكون شيئا مثل: “عندما كنت عمرك، واجهت صعوبة مع أصدقائي. شعرت بالسوء، وكسر قلبي أيضا. “” عدد قليل من الأطفال يقدرون الوالد الذي يحاول أن يجتهد، ولكن هذا سيهدئ طفلك ويجعله يشعر بأن المرور وتخطي المشكلات أمر طبيعي ويحدث للبالغين أيضا وهذا سيمنحهم الثقة لمواجهة العالم.

شاهد أيضاً

دراسة تُنصف النساء وتنفي شائعة تلاحقهن

تقول الأبحاث الجديدة إن النساء أقل عرضة للقيام بحوادث السير أثناء القيادة مقارنة بالرجال. وأوضحت ...