وعرض رئيس بلدية مدينة بورميدا الجبلية، التي يقطنها 394 نسمة، مبلغ 2000 يورو لأي شخص يقوم بالانتقال إلى المدينة للعيش فيها، في محاولة لكبح جماح تناقص أعداد السكان في المدينة الواقعة في إقليم ليغوريا شمال غربي إيطاليا، والتي ترتفع 420 مترا عن سطح البحر. وأقدم عمدة المدينة، دانييلي غاليانو، على هذه الخطوة بعد أن تركها معظم شبابها للبحث عن عمل في المدن الكبيرة. وذكرت بلدية المدينة أن المبلغ المقترح وهو 2000 يورو سيتم تقديمه للشخص الذي يقوم بنقل إقامته إلى المدينة الجبلية، أو عند استئجاره لأي مقر سكني بها.

وسبق للمسؤولين في بلدية بورميدا وبلدات إيطالية أخرى تعاني من تناقص السكان، أن قاموا بخطوات شبيهة لتشجيع الإيطاليين وحتى الأجانب على الانتقال للعيش في بلدتهم.