اليوم الإثنين 20 نوفمبر 2017 - 11:38 صباحًا
الرئيسية / حوادث / كان بالإمكان إنقاذ ضحايا برج لندن بأقل من 2 دولار

كان بالإمكان إنقاذ ضحايا برج لندن بأقل من 2 دولار

كان بالإمكان إنقاذ حياة الكثيرين من حريق برج غرينفيل، الذي اندلع الخميس 15 يونيو، في منطقة “لانكستر ويست” غربي لندن، بمبلغ 5 آلاف جنيه إسترليني فقط (حوالي 6 آلاف دولار).

فقد تم تركيب المئات من الألواح المطلية المصنوعة من الألومنيوم، التابعة لشركة “Reynobond”، على المبنى من الخارج خلال العام الماضي، وهي من الألواح التي حظرتها الولايات المتحدة من أجل الحفاظ على سلامة السكان في حال اندلاع حريق.

وقامت شركة هارلي فاكادس، وهي شركة عائلية صغيرة بتركيب الألواح حيث تم التعاقد معها من أجل القيام بعمليات التجديد.

وقد تمت تغطية المبنى بالألواح البلاستيكية بتكلفة 24 جنيه إسترليني لكل متر مربع، وهو مبلغ أرخص بـ2 جنيه فقط من سعر الألواح المقاومة للحرائق أي بما يعادل 1.5 دولار.

ودرس المحققون ما إذا كان مقاولوا البناء استخدمو الإصدارات الأرخص والقابلة للاشتعال من الألواح البلاستيكية لتجديد برج غرينفيل.

وتشير التقديرات إلى أن تكلفة استخدام النسخة الأكثر مقاومة للحرائق في تجديد المبنى تكلف نحو 5 آلاف جنيه إسترليني.

وقالت شركة “Reynobond” المصنحة للألواح، ومقرها الولايات المتحدة الأمريكية، عن هذا الإصدار من الألواح والمعروف باسم “PE”: “تحتوي مادته الأساسية على البولي إثيلين أو البلاستيك، وقد حظر في الولايات المتحدة في المباني التي يفوق ارتفاعها 12.2 متر لأسباب تتعلق بالسلامة من الحرائق”.

وأشارت التقارير التي نشرت في وسائل إعلام عديدة إلى أن الشركة التي قامت بعملية الترميم استخدمت نوعا رديئا ورخيصا من بين ثلاثة أنواع غير آمنة تنتجها “Reynobond”، إلا أن أرخصها والذي استخدم في برج غرينفيل كان الأكثر خطورة.

وقد انتشر الحريق في المبنى بسبب الألواح البلاستيكية التي استخدمت بدلا من الألواح المعدنية، التي كانت قادرة على عزل النيران وإنقاذ حياة الكثيرين.\

شاهد أيضاً

“”بيئة” توكل الشركة الإيطالية “أنطونيو سيتيريو وباتريشيا فييل” لتصميم الديكورات الداخلية لمقرها الرئيسي بطابع فريد ومستقبلي”

الشارقة ، الإمارات العربية المتحدة -(“ايتوس واير“) خاص اخبارك 24 : وقعت “بيئة”، الشركة الرائدة والحائزة ...