اليوم الأربعاء 13 ديسمبر 2017 - 7:09 صباحًا
الرئيسية / سلايد / وزير الخارجية الأسبق: لا مجال للوساطة مع قطر.. وعلى العرب تقديم أدلة الإدانة

وزير الخارجية الأسبق: لا مجال للوساطة مع قطر.. وعلى العرب تقديم أدلة الإدانة

 

كتبت هيام نيقولا : قال السفير محمد العرابي، وزير الخارجية الأسبق ، وعضو مجلس النواب، إنه يجب على الدول الأربعة المقاطعة لقطر “مصر والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين ” أن يقدموا وثائق لمجلس الأمن تلخص جرائم النظام القطري ودعمه للجماعات الإرهابية المتطرفة وتدخله في الشؤون الداخلية للدول العربية.

وأضاف العرابي، خلال مداخلة هاتفية في برنامج ” انفراد”، مع الإعلامي سعيد حساسين، على قناة “العاصمة”،  أن هذا الأمر يتطلب جهد كبير وتحضير وثائق وبيانات خاصة ، موضحًا أن قطر نجحت في إظهار  نفسها للعالم على أنها دولة صغيرة محاصرة من دول عربية كبرى وهي تقف في موقف الدفاع عن النفس.

وأشار وزير الخارجية الأسبق، إلى أن قطر صورت للعالم أنها تعاني من المأكل والوقود والمشرب ،بسبب المقاطعة ، ولكن يجب على الدول الأربعة أن تظل متماسكة بالمطالب الـ 13 ، ولا يجد أي مجال للوساطات في الفترة المقبلة ، رغم أن الجميع يقدر ويثمن دور أمير الكويت .

وقال الإعلامي سعيد حساسين، عضو مجلس النواب، إن البرلمان المصري ينسق مع باقي البرلمانات العربية على إدانة الدول الداعمة للإرهاب وعلى رأسها قطر متمثلًا في تميم بن حمد وأسرته ، حيث أنهم يمثلون خطر على المنطقة العربية بشكل كامل، وأنه آن الأوان لفضح جرائم قطر في المنقطة .

وأضاف حساسين ، أن قطر قامت بمنع مواطنيها من التقدم للحج هذا العام، على خلفية مقاطعة الدول العربية لها، رغم أن المملكة العربية السعودية قالت “أهلا  بالحجاج القطريين”، وذلك لأن تميم يسعى لتسيس منظومة الحج والشعائر الدينية في المملكة.

وأشار عضو مجلس النواب، إلى أن النظام القطري رفض سفر مواطنية للحج بحجة أن المكان ليس آمن، مستطردًا :” دول  5 مليون حاج محدش عارف مين عربي ومين مصري ومين هندي وباكستاني ، اللي معاه ملايين زي اللي معاه ملاليم وشاحت ، كله بيطوف وكله بيسعى”.

قال الإعلامي سعيد حساسين، عضو مجلس النواب، إن الأمير القطري تميم بن حمد يسعى لتدويل الحج وتسيسه من أجل اختلاق أزمة جديدة مع المملكة العربية السعودية بعد قيادتها دول المقاطعة الأربعة ضد قطر ، مستطردًا :”  لا المنطقة في غنى عن قطر واللي عاوزه تعمله ، مفيش حد عاقل ممكن يقول كده أبدًا”.

وأضاف حساسين،  أن دولة إيران سعت هي الأخرى من أجل إحداث فوضى في الحج هذا العام بعد أن أكد مرشدها  بأن الحج أفضل مكان يتكلم فيه العبد في النواحي السياسي، ورفع شعارات بأن ما تفعله إسرائيل في القدس خطأ ويجب معاقبتها ، مستطردًا :” ده اسمه لؤم سياسي، هما عاوزين كل واحد يرفع يافطة ، تحيا إيران ، تحيا مصر ، تحيا العراق”.

وتابع :” ده بيت ربنا يا أخوانا ، مينفعش اللي بيتقال ده ، هو عاوز يحط السم في العسل ، طب ما تروح تحارب إسرائيل وإحنا نرفع لك القبعة ونقول الله عليك”.

شاهد أيضاً

دراسة تشرح سبب النزاعات على المواقع الاجتماعية

في حال كنت تتساءل لماذا لا يفهم أصدقاؤك وعائلتك آراءك السياسية وتوجهاتك الواضحة على فيسبوك، ...