اليوم الجمعة 24 نوفمبر 2017 - 2:21 صباحًا
الرئيسية / سلايد / محافظ مطروح ورئيس جامعة الإسكندرية يفتتحان أول كلية لعلوم البترول والتعدين بمصر على ارض مطروح

محافظ مطروح ورئيس جامعة الإسكندرية يفتتحان أول كلية لعلوم البترول والتعدين بمصر على ارض مطروح

افتتاح جامعة مطروح في يناير القادم وتوفير 35 درجة وظيفية لأعضاء هيئة التدريس

من مطروح كتبت ليزا شكرى : افتتح اللواء علاء أبو زيد محافظ مطروح يرافقه الدكتور عصام الكردى رئيس جامعة الإسكندرية والدكتور محمد إسماعيل رئيس فرع الجامعة بمطروح أول كلية لعلوم البترول والتعدين بمصر ضمن كليات فرع جامعة الإسكندرية فرع مطروح بحضور المهندس علاء عبد الشكور السكرتير العام المساعد والشيخ عبد الكريم ضيف رئيس مجلس العمد والمشايخ وأعضاء مجلس النواب بمطروح وأعضاء هيئة التدريس بفرع الجامعة.

حيث التقى محافظ مطروح ورئيس جامعة الإسكندرية مع الطلاب الجدد أول دفعة بالكلية والتقاط الصور التذكارية مع تحفيزهم على التفوق والنجاح وكذلك لقاء مع أعضاء هيئة التدريس وطلاب الجامعة بمطروح.

حيث أكد الدكتور عصام الكردى على شكره وتقديره لجهود المحافظ في تذليل العقبات ودعم فرع الجامعة بمطروح بأي مطالب مشيرا إلى انه تم الموافقة على 35 درجة وظيفة لأعضاء هيئة التدريس والتي سيتم الإعلان عنها قريبا في كليات فرع الجامعة بمطروح.

وتقدم بالشكر للواء علاء أبو زيد للموافقة على تخصيص عمارتين لأعضاء هيئة التدريس ودراسة تخصيص قطعة ارض لإقامة مدينة جامعية مع مراعاة التوسعات المستقبلية.

وأوضح رئيس جامعة الإسكندرية فرع مطروح انه من المقرر أن يتم الانتهاء من المرحلة الأولى لإنشاء الجامعة في يناير القادم كما سيتم الإعلان عن توافر 290 درجة وظيفة جديدة منوعة للعمل بالجامعة تمهيدا لاستقلال جامعة مطروح عن جامعة الإسكندرية.

وأضاف انه تم هذا العام إضافة الدراسات العليا لكليتين جديدتين وهم كلية السياحة والفنادق وكلية الزراعة بالإضافة إلى كليتين اخرتين تم فتح الدراسات العليا بهما من قبل وهما كلية رياض الأطفال والتربية مضيفا انه من المقرر العام القادم افتتاح كليتين جديدتين الآثار واللغات والترجمة.

وفى كلمته أكد محافظ مطروح على ترحيبه برئيس جامعة الإسكندرية على ارض مطروح مع تقدير ما يبذل من مساهمات وجهود علمية من أجل النهضة العلمية لتواكب ما يتم بمطروح من جهود في جميع الأنشطة التنموية في إطار المشاركة في خدمة وتنمية المجتمع المحلى.

وأضاف على ضرورة إدراك الأهمية العلمية والعملية لهذه الكلية الجدية والهدف من إنشائها في خدمة المجتمع لإحداث نقلة نوعية في مجال البترول في مصر خاصة بالصحراء الغربية واستغلال ما تزخر به من ثروة بترولية وتعدينية هائلة حيث يوجد بمطروح نحو 600 مليون طن من الثروات المعدنية مثل الدُولميت والحجر الجيري والطفلة ورمال السيلكا والجبس والرخام كما تُقدر الثروة البترولية بـ 4,8 مليون برميل بترول مع وجود ميناء الحُمرة بالعلمين لتصدير المواد البترولية كذلك يوجد 13,4 تريليون قدم مكعب من الغاز الطبيعي.

وأضاف المحافظ أن كل تلك الثروات جعلت محافظة مطروح تسارع من أجل الاستغلال الأمثل لها والتي لم تكن العامل الرئيسي فقط في جذب العديد من الاستثمارات بل عملت أيضا على ضرورة الإسراع في توفير مزيد من التخصصات العلمية مع الاستغلال الأمثل لتلك الثروات بالتخطيط والأسلوب العلمي الأمثل.

وأوضح اللواء علاء أبو زيد أنه تم العمل على إقامة كليات علمية متخصصة قادرة على خلق كوادر فى تلك المجالات كالزراعة البيئية والصحراوية والطب البيطري والسياحة والفنادق والتمريض بالإضافة إلى الكليات النظرية كالتربية ورياض الأطفال وكان أخرها إقامة كلية علوم البترول والتعدين مع السعي لإقامة مزيد من الكليات التي تواكب ما تزخر به مطروح من ثروات وإمكانيات تنموية هائلة تكون قادرة على خدمة أهلها وبما يخدم سوق العمل مع وجود العديد من شركات البترول العاملة على أرض مطروح وحاجتها إلى المزيد من الكوادر العلمية والعملية في ذلك المجال

وأضاف محافظ مطروح أن المحافظة سعت إلى توفير كوادر عملية متخصصة من خارج الصندوق من خلال توفير أكثر من 70 منحة دراسية لأوائل خريجي الثانوية العامة بمطروح هذا العام بعدد من الجامعات المتخصصة تقديرًا للجهود المبذولة ومساهمة في التنمية بمطروح.

كما يجرى حاليا الإسراع في الانتهاء من المرحلة الأولى بجامعة مطروح على مساحة 50 فدان مع افتتاحها يناير القادم وفى نهاية اللقاء تم فتح المناقشة لتساؤلات الحضور وتم الرد عليها من المحافظ والدكتور عصام الكردى.

شاهد أيضاً

شركة ”ماهان“ الجوية لنقل الموت

كتب المحامي عبدالمجيد محمد : منذ سرقة الملالي السلطة على الشعب الإيراني و استلام دفة الحكم ...