الرئيسية / مقالات / كلام في الرياضة : إينو ورحلة وفاء .. بقلم : عماد المصرى

كلام في الرياضة : إينو ورحلة وفاء .. بقلم : عماد المصرى

يمر في حياة كل منا أشخاص مثل الومضات التي تضيء اللحظة وتختفي لظروف الحياة، وكان هو من أهم هذه الومضات في حياتي، في عام 2003 عرض علي كابتن خالد فرحات مدرب حراس مرمي الفريق الأول بنادي إنبي حاليا، والذي كان وقتها مدربا لحراس مرمي فريق أخبار اليوم الذي يشارك في دوري الشركات، بصفتي مشرفا علي النشاط الرياضي بدارنا الحبيبة أخبار اليوم، أن يتوسط لدي الكابتن إينو ليقبل العمل مديرا فنيا للفريق وبالفعل ألتقينا وكنت لا أصدق أن هذا النجم الكبير الذي يعد من أهم علامات الكرة المصرية سوف يقبل بالعمل معنا مع لاعبين أغلبهم من الهواة، لكنه كسر حاجز الصدمة عندي بتواضعه الجم وحبه لعمله ولكرة القدم التي يعشقها، واستطاع أن يخلق طفرة في الفريق ويضعنا في مصاف الفرق الكبيرة علي مستوي شركات الجمهورية.. وكان معتزا جدا باسمه الذي صنعه بجهد وعرق وموهبة، وكان يقول لابنه معتز (نجم الزمالك والأهلي ومنتخب مصر) بأنه لو يملك 30% من موهبته هو لأصبح (معتز) أفضل لاعب في مصر.. ولكنه أيضا كان يشعر بأن منتخب مصر لم ينصف موهبته وإمكاناته، فكان يتم ضمه للمنتخب ولا يشارك رغم أنه كان من أفضل لاعبي مصر في جيله.. انتظرت طويلا أن التقيه، لكن ظروف الحياة باعدت بيننا إلي أن سبقني القدر واسترد أمانته وأهتز الوسط الرياضي المصري بخبر وفاة النجم الكبير في حادث وهو عائد بسيارته من أداء واجب العزاء في واحد من نجوم بورسعيد الكبار كابتن مصطفي الشناوي رحمه الله، هذا هو كابتن محمد حسن سلامة ابن حلوان الشهم الجدع الذي ختم حياته في رحلة وفاء عائدا من معشوقته بورسعيد الباسلة، رحمك الله أبا معتز..

شاهد أيضاً

مؤتمر فيلبنت “إيران الصغيرة” .. بقلم : هدى مرشدي ـ كاتبة ايرانية

في يوم ٣٠ حزيران ٢٠١٨ تم عرض واجهة عن #إيران الحرة غدا في قاعة فيلبنت ...