الرئيسية / الرياضة / صلاح يصنع التاريخ ويرفع طموح المصريين

صلاح يصنع التاريخ ويرفع طموح المصريين

لا يفوت النجم المصري محمد صلاح مناسبة تاريخية لفريقه الإنجليزي ليفربول قبل أن يساهم فيها بشكل لا يقل عن حجم هذه المناسبة، وهو ما جعله النجم الأول لجمهور «الريدز» والمصريين والعرب على مستوى العالم خلال الموسم الكروي الذي قارب على الانتهاء . أحرز صلاح هدفًا بدهاء وذكاء لا يتوافران سوى في النجم المصري، في إياب الدور ربع النهائي لدوري أبطال أوروبا ليقضي على آمال فريق مانشستر سيتي في العودة للمنافسة والمرور للمربع الذهبي، ورغم الضغط المتواصل لفريق مانشستر منذ بداية المباراة إلا أن صلاح قضى بهدفه على أي فرصة للفريق للعودة للمباراة مرة أخرى . بهذا الهدف دخل صلاح التاريخ مرة أخرى، وتناولت تقارير نجاح الفرعون المصري في تسجيل 10 أرقام قياسية جديدة بعد قيادته لفريقه للفوز بنتيجة 5 أهداف مقابل هدف واحد ذهابًا وإيابًا على متصدر الدوري الإنجليزي. وذكرت تقارير صحفية إن صلاح صاحب الـ25 عامًا أصبح أول لاعب مصري في التاريخ يتأهل إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، كما أصبح أول لاعب في تاريخ ليفربول يسجل 8 أهداف في نسخة واحدة من دوري الأبطال أو الدوري الأوروبي، متساويًا مع زميله روبرتو فيرمينو. وبات صلاح ثاني أكثر لاعب عربي تسجيلا للأهداف في دوري الأبطال برصيد 11 هدفًا، بفارق هدف وحيد عن الجزائري رابح ماجر (12 هدفًا)، واستمراره في دوري الأبطال يؤهله لكسر هذا الرقم في ظل نجوميته غير المسبوقة، كما أصبح أول لاعب في الدوري الإنجليزي يساهم في 50 هدفًا بجميع المسابقات هذا الموسم (39 هدفًا و11 أسيست). وأصبح صلاح أكثر لاعب في تاريخ ليفربول تسجيلا للأهداف في أول موسم له مع الفريق (39 هدفًا في 44 مباراة)، كما عادل صلاح رقم الكاميروني صامويل إيتو مع إنتر ميلان موسم (2010-2011)، وصار أكثر لاعب إفريقي إحرازًا للأهداف في موسم واحد بدوري الأبطال. وهدف صلاح في السيتي هو هدفه رقم 17 هذا العام 2018، ليكون في المركز الخامس بقائمة هدافي العالم، بالتساوي مع لويس سواريز وأنطوان جريزمان، كما أصبح ثاني هدافي الدوريات الخمس الكبرى هذا الموسم برصيد 39 هدفًا، بالتساوي مع ليونيل ميسي، وأحرز صلاح 8 أهداف في 10 مباريات بدوري الأبطال هذا الموسم، كثالث هدافي المسابقة خلف المتصدر كريستيانو رونالدو (14)، ووسام بن يدر (8). هداف ليفربول في دوري الأبطال قاد الريدز لتحطيم رقم مانشستر يونايتد، وبات أكثر فريق إنجليزي يسجل أهدافًا في موسم واحد بالمسابقة (33 هدفًا). وبعد وصول فريق الريدز للمربع الذهبي أصبح طموح المصريين وجماهير ليفربول ليس فقط المنافسة ولكن تنظر الجماهير لحصد لقب بعد غياب دام لنحو 13 عامًا وحصد الليفر آخر ألقابه لدوري أبطال أوروبا عام 2005 وكانت هي المرة الخامسة للتتويج بالبطولة الأكثر جماهيرية في القارة العجوز .

شاهد أيضاً

مروان محسن احد أوائل الثانوية العامة 2018 : كنت بذاكر في الشارع

كتبت هيام نيقولا : قال مروان محسن، أحد أوائل الثانوية العامة، إنه كان يشارك في ...