الرئيسية / المرأة / زوجي يحبني لكنه على علاقة بزميلته

زوجي يحبني لكنه على علاقة بزميلته

أنا سيدة متزوجة منذ أكثر من ست سنوات، ولديَّ طفل، وحامل الآن، عندي مشكلة مع زوجي منذ أكثر من سنة؛ فقد كنت أشك في أن لديه علاقة على الفيس بوك مع فتاة تكبره بأكثر من ثلاث عشرة سنة، ولكنه دائمًا ما كان ينكر ذلك، ولكن منذ ستة أشهر اكتشفت الحقيقة؛ وهي أنني رأيت رسائلهما في موبايله، وصارحته ولم ينكر، ولكنه ندم كثيرًا وقطع علاقته معها، ولكنني لست مرتاحة، مازلت أشك فيه؛ لأن تصرفاته أحيانًا غريبة، ولديه أسرار، وأحيانًا ألاحظ أنه يتكلم معها؛ لأنها تعمل معه في نفس الشركة، والآن أنا ألحّ عليه كثيرًا بأن يمسح جميع أرقامها ويلغي كل حسابات النت معها، وهو يقول لي: «أنت تخنقيني»، أنا واثقة في زوجي، ومتأكدة أنه يحبني مثلما أحبه، ولكن لست واثقة في البنت التي تعمل معه.
أرجو الرد بأسرع وقت ممكن. مع تقديري واحترامي لشخصك الكريم.
الحل والنصائح :
بدلاً من أن تضيعي وقتك في المراقبة وتأويل الأحاديث والرموز، سأقترح عليكِ حلا عمليًا.  هذا الحل هو أيضًا وصفة مجربة من إحدى بناتي، وهي أنها دخلت على خط ذلك التقارب بين زوجها وزميلته وصادقتها. نعم هذا أذكى وأنجع حل، فتصرفي بذكاء وتقربي بشكل ما منها، اصنعي الظروف التي يمكن أن تجمعك بها بأي طريقة، وتعاملي معها بودّ شديد ورعاية واحترام؛ لتشعر بالحرج والخجل.
من جانب آخر هو لا يستطيع منعك من مصادقتها، لكنه سيمنعك إذا ما تصرفت معها كمتهمة وواجهتها أو حاولت معرفة تفاصيل اهتمامها بزوجك أو ملاحقتها له.
مع كل ذلك انتبهي. فإذا لم تكوني عاقلة ورزينة التصرف، فإن هذا الحل لا يناسبك، لكني لمست من رسالتك قدرتك على الصبر وحبك لزوجك وثقتك فيه، فدافعي عن «ممتلكاتك» بهذه الطريقة الذكية، وكوني أقرب إليه بحبك وحنانك، وسوف تتلاشى هذه المرأة وتخجل من نفسها، وستكونين المنتصرة والسعيدة بإذن الله.

شاهد أيضاً

هل يخالف “المركزي” توقعات المحللين في اجتماع اليوم؟

تعقد لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزي مساء اليوم اجتماعها الدوري، لبحث مصير أسعار الفائدة على ...