الرئيسية / مقالات / يجب أن تدفع .. بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني

يجب أن تدفع .. بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني

الرئيس الأمريكي .. الشره ، بجمع المال .. قال في وقت سابق (يجب أن تدفع) لا يريد أن يقدم الحماية لأي دولة كانت إلا إذا دفعت المال، كان هذا الطلب من بعض الدول العربية التي رفضت التعاون معه واستمرت في نهجها ، وَسَحَبَ قواته من سوريا وأفغانستان وما زالت قواته تنسحب من باقي دول العالم لان وجود القوات الأمريكية خارج أمريكيا مكلف جداً ، وهذا الانسحاب ترك أثراً خَلْفَهُ من خلال ترك إسرائيل وحدها دون حماية ، وهو صاحب فكرة يجب أن تدفع.
إسرائيل في هذه المقولة مشمولة بهذا القرار من الرئيس الأمريكي الشره في جمع المال ، فأصبحت إسرائيل في ورطة ، كيف سيخرج من هذه الورطة؟ لأنه يجب عليه الدفع من اجل الحماية ، فقالت إسرائيل على لسان محطاتها الإعلامية أن إسرائيل بدأت بحصر ممتلكات اليهود في الدول العربية التي تركوها خلفهم -ولا حق لهم بها- بعد هجرتهم إلى فلسطين ، ويقدر اليهود هذه الممتلكات بمبلغ (250) مليار دولار أمريكي ، الإعلان في هذا الوقت عن مثل هكذا قرار يأتي بعد انسحاب القوات الأمريكية من سوريا وترك إسرائيل وحدها ، تريد اخذ المال ودفعه لأمريكا من اجل حمايتها في حال نشوب أي حرب على هذا الكيان الغاصب.
الدول التي هاجروا منها اليهود إلى فلسطين لن تقبل بمثل هذه المهاترات من قبل اليهود بان تدفع لهم هذه المبالغ ، لان الشعب اليهود ليس له ارض أو وطن حتى يطلب حقه، وكان خروجهم بإرادتهم وليس من خلال احتلال ظالم كما حصل مع الشعب الفلسطيني المهجر بالقوة.
على إسرائيل إن تحاول إيجاد حيلة جديدة من اجل الحصول على المال ودفعها لأمريكا من اجل الحماية المزعومة ، العرب تعلموا جيداً من الدرس السوري وكيفية القتال ضد المعتدي وكان هذا مثل يدرس في الجامعات وفخر للعرب جميعاً .

شاهد أيضاً

شكرى رشدى يكتب : الخير والشر فى إنسان واحد

كان والده ىعمل فى أحد المصانع بلودفىجسبورج فى ألمانىا، مما دفع ابنه الشاب فىلىكس هوفمان ...