اليوم الثلاثاء 19 فبراير 2019 - 7:08 صباحًا
الرئيسية / اقتصاد / الجنيه المصرى يواصل الصعود المفاجئ.. وترقب لقدرته على الاستمرار

الجنيه المصرى يواصل الصعود المفاجئ.. وترقب لقدرته على الاستمرار

البنك المركزي المصري

لليوم الثاني على التوالي، واصل الجنيه المصري ارتفاعه المفاجئ أمام الدولار، وحقق، أمس، زيادة تقدر بـ 7 قروش ليسجل 17.5789 جنيها للشراء و 17.6786 للبيع وفقًا لمتوسط سعر السوق المعلن من البنك المركزي، وهو أقل مستوى محقق في 10 أشهر.
ورغم هذا التغير الذي زاد قيمة الجنيه بنحو 27 قرشاً مقابل الدولار خلال يومين، فإن بنوك الاستثمار تمسكت بتوقعاتها بشأن وصول مستوى العملة الأمريكية إلى مستوى ما بين 18 و18.5 جنيه بنهاية العام الجاري، وأشار محللون إلى أن “تعديل التوقعات يتوقف على أداء سعر الصرف خلال الشهرين أو الثلاثة المقبلين، والتدفقات النقدية التي ستتلقاها الدولة، وكذلك “قدرة الجنيه على الاستمرار بنفس المستوى”.
وقال هاني فرحات، رئيس قسم البحوث بشركة سي آي كابيتال، ورضوى السويفي، رئيس قسم البحوث بشركة فاروس القابضة، في تصريحات لجريدة “المال” إن توقعات الدولار لن تتغير في الوقت الحالي، ومن المبكر الحكم على مستقبل سعر الصرف.
وكذلك أرجع محللون في تصريحات لوكالة “رويترز” صعود الجنيه إلى “تدخل البنك المركزي بشكل مباشر لتحريك العملة بعد استقرارها لنحو عام” وهو الأمر الذي ينفيه “المركزي” عادة مشدداً على أنه لا يتدخل في سعر الصرف.
وقال مسؤول مصرفي بأحد البنوك الخاصة العاملة في مصر لرويترز طالبا عدم نشر اسمه إن “ارتفاع الجنيه المصري حركة مثيرة للقلق وموجهة، ليس لها أي علاقة بالعرض والطلب”.
وأضافت الوكالة أن محافظ البنك المركزي، طارق عامر، لم يرد على أسئلتها بشأن الارتفاع المفاجئ لسعر الجنيه.
وقال عامر لبلومبرج الأسبوع الماضي، إن العملة ستشهد حالة من “التذبذب” بعد إنهاء العمل بآلية تحويل أموال المستثمرين الأجانب إذ سيتعين على المستثمرين التعامل عبر سوق الصرف بين البنوك.
وقال محلل بأحد بنوك الاستثمار لنشرة “دلتا دايجست”، طالباً عدم ذكر اسمه، إن “تحرك الجنيه بفعل فاعل لأن كل المؤشرات تؤكد عكس ذلك، فلو افترضنا أن هناك تدفقات نقدية كبيرة خلال يناير، فالبنوك لديها عجز في الأصول الأجنبية بنحو 7 مليارات دولار، وهناك التزامات ضخمة على الدولة تُقدر بنحو 14 مليار دولار خلال العام الجاري، وبالتالي فليس هناك ما يثبت أن الجنيه ارتفع بفعل مؤشرات فعلية على أرض الواقع”.
وبلغ الدين الخارجي لمصر 92.64 مليار دولار في نهاية يونيو الماضي بزيادة 17.2% على أساس سنوي.
في سياق متصل انخفضت أسعار الذهب خلال تعاملات أمس، بقيمة تراوحت بين 9 و15 جنيها.

شاهد أيضاً

الفنانة زين عوض ضيفة شرف مهرجان ضيافة في دبي

بحضور لافت ، برزت النجمة الأردنية زين عوض كضيفة شرف في حفل مهرجان ضيافة بنسخته الثالثة في ...