الرئيسية / مقالات / من‭ ‬خواطرى‭ : ‬جنينه‭ ‬وبشر‭ ‬والكون‭ .. ‬بقلم‭:  ‬منى‭ ‬حسن

من‭ ‬خواطرى‭ : ‬جنينه‭ ‬وبشر‭ ‬والكون‭ .. ‬بقلم‭:  ‬منى‭ ‬حسن

‬تأملات‭ ‬ : الدنيا‭ ‬دي‭ ‬عامله‭ ‬زي‭ ‬الجنينه‭ ‬الكبيره‭ ‬اللي‭ ‬قدام‭ ‬بيتي‭,  ‬مليانه‭ ‬شجر‭ ‬وزهور‭ ‬وخضره‭, ‬حاجه‭ ‬مبدعه‭ ‬جميله‭ ‬جدا‭,  ‬كل‭ ‬يوم‭ ‬بيعدي‭ ‬الشجر‭ ‬بيكبر‭ ‬وورقه‭ ‬جديده‭ ‬تنمو‭, ‬والزرع‭ ‬والورد‭ ‬بيزهز‭ ‬ينور‭ ‬ويملى‭ ‬الجنينه‭ ‬بالوانه‭ ‬الجميله‭, ‬السكون‭ ‬يقاطعه‭ ‬زءزءه‭ ‬كام‭ ‬عصفوره‭ ‬نشيطه‭ ‬بتطنط‭ ‬بين‭ ‬الفروع‭..‬

الشجر‭ ‬انواع‭ ‬واطوال‭ ‬كثيره‭, ‬شجره‭ ‬طويله‭ ‬شجره‭ ‬قصيره‭ ‬وفي‭ ‬شجره‭ ‬مليانه‭ ‬شوك‭ ‬وشجره‭ ‬ورد‭, ‬ونخل‭.. ‬اشكال‭ ‬مبدعه‭ ‬من‭ ‬الشجر‭,  ‬ولو‭ ‬ابتديت‭ ‬اتأمل‭ ‬واحلل‭ ‬الشجره‭ ‬فهي‭ ‬زي‭ ‬الحياه‭,  ‬لها‭ ‬جذورها‭ ‬وكل‭ ‬يوم‭ ‬بتكبر‭ ‬شويه‭,  ‬والبني‭ ‬ادم‭ ‬زيها‭ ‬بيكبر‭, ‬خشب‭ ‬الشجر‭ ‬بيقوى‭ ‬مع‭ ‬الايام‭, ‬وفروعها‭ ‬بتكتر‭ ‬قدامك‭, ‬وكل‭ ‬يوم‭ ‬ورقه‭ ‬بتتولد‭ ‬فيها‭ ‬جديده‭, ‬حياه‭ ‬البني‭ ‬ادم‭ ‬قريبه‭ ‬قوي‭ ‬من‭ ‬حياه‭ ‬الشجره‭, ‬هو‭ ‬كل‭ ‬يوم‭ ‬بيكبر‭, ‬دايره‭ ‬فروعه‭ ‬كمان‭ ‬بتكتر‭, ‬ومع‭ ‬الوقت‭ ‬كل‭ ‬يوم‭ ‬حاجه‭ ‬في‭ ‬حياته‭ ‬بتزيد‭, ‬وناسه‭ ‬بتزيد‭..‬

الشجر‭ ‬ورق‭ ‬بيوقع‭ ‬ورق‭ ‬بيتولد‭,  ‬فيه‭ ‬شجره‭ ‬اصولها‭ ‬وجدرها‭ ‬قويه‭ ‬وفي‭ ‬شجره‭ ‬واصولها‭ ‬وجدرها‭ ‬ضعيفه‭ ‬وفي‭ ‬شجره‭ ‬واصولها‭ ‬وجدرها‭ ‬بتكون‭ ‬مخوخه‭..  ‬الجنينه‭ ‬مليانه‭ ‬انواع‭ ‬واشكال‭ ‬من‭ ‬كل‭ ‬انواع‭ ‬الشجر‭ ‬والورد‭ ‬والحياه‭ ‬مليانه‭ ‬انواع‭ ‬من‭ ‬البشر‭ ‬باشكال‭ ‬كثيره‭ ‬والجنينه‭ ‬مهما‭ ‬حصل‭ ‬فيها‭ ‬هي‭ ‬في‭ ‬الاخر‭ ‬جنينه‭ ‬ابداع‭ ‬خلق‭ ‬ليها‭ ‬سور‭ ‬وليها‭ ‬حدود‭, ‬لها‭ ‬دورتها‭,  ‬زرع‭ ‬بيطلع‭ ‬في‭ ‬الصيف‭ ‬وغيره‭ ‬في‭ ‬الشتاء‭ ‬و‭ ‬يزهر‭ ‬الربيع‭ ‬ويسقط‭ ‬في‭ ‬الخريف‭, ‬وشجر‭ ‬بيموت‭ ‬وشجر‭ ‬بيعيش‭ ‬شجر‭ ‬اوراقه‭ ‬بتقع‭, ‬وشجر‭ ‬بيزهر‭.‬

‭ ‬الجنينه‭ ‬دائما‭ ‬متناغمه‭ ‬مع‭ ‬بعض‭ ‬كل‭ ‬ورقه‭ ‬فيها‭ ‬لها‭ ‬لون‭, ‬كل‭ ‬فرع‭ ‬له‭ ‬شكل‭, ‬ما‭ ‬حدش‭ ‬يقدر‭ ‬يغير‭ ‬تناغم‭ ‬الحياه‭ ‬ولا‭ ‬دورتها‭ ‬ولا‭ ‬يغير‭ ‬من‭ ‬شكلها‭ ‬ولا‭ ‬ممكن‭ ‬يعلمها‭ ‬تنمو‭ ‬ازاى‭,  ‬ممكن‭ ‬يهذبها‭ ‬يقلمها‭ ‬ولكن‭ ‬ده‭ ‬مع‭ ‬دورات‭ ‬الحياه‭ ‬وظروف‭ ‬المناخ‭ ‬يؤثر‭ ‬عليها‭ ‬حر‭ ‬برد‭ ‬مطره‭ ‬عواصف‭ ‬ميه‭ ‬زياده‭ ‬او‭ ‬ناقصه‭ ‬كل‭ ‬حاجه‭ ‬بتاثر‭ ‬عليها‭ ‬وهي‭ ‬نفس‭ ‬الظروف‭ ‬اللي‭ ‬بتاثر‭ ‬على‭ ‬البني‭ ‬ادم‭, ‬وتغير‭ ‬من‭ ‬نظرته‭ ‬للحياه‭ ‬بخضارها‭..‬

‭ ‬الجنينه‭ ‬والبشر‭ ‬بيعيشوا‭ ‬تقريبا‭ ‬شكل‭ ‬دوره‭ ‬حياتهم‭ ‬واحده‭.. ‬وكل‭ ‬حاجه‭ ‬مخلوقه‭ ‬بتكون‭ ‬بنفس‭ ‬الكلام‭ ‬بنفس‭ ‬الطريقه‭ ‬بفصولها‭ ‬ودورتها‭.‬

‭ ‬الجمال‭ ‬فى‭ ‬الجنينه‭ ‬ان‭ ‬بهجتها‭ ‬والونها‭ ‬مابتتغيرش‭,  ‬انما‭ ‬ابتدى‭ ‬زمن‭ ‬البشر‭ ‬يتحور‭ ‬يتغير‭ ‬علشان‭ ‬كده‭ ‬هو‭ ‬مش‭ ‬عارف‭ ‬ازاي‭ ‬يوازن‭ ‬تاني‭ ‬دورته‭ ‬الطبيعيه‭.. ‬

نكمل‭ ‬الكلام‭ ‬ونقول‭ ‬ان‭ ‬كمان‭ ‬البني‭ ‬ادم‭ ‬يومه‭ ‬ماشي‭ ‬مع‭ ‬دوره‭ ‬الكون‭, ‬وان‭ ‬الكون‭ ‬عالم‭ ‬غريب‭ ‬وتركيبته‭ ‬ودورته‭ ‬اغربهم‭,  ‬سبحانه‭ ‬خلق‭ ‬كل‭ ‬حاجه‭ ‬فيه‭ ‬لها‭ ‬دور‭.. ‬لو‭ ‬حد‭ ‬فكر‭ ‬فيها‭ ‬حايلاقى‭ ‬كل‭ ‬دوره‭ ‬هي‭ ‬بدايه‭ ‬ونهايه‭ ‬ما‭ ‬فيش‭ ‬حاجه‭ ‬خالص‭ ‬بتبتدى‭ ‬بس‭ ‬وتكمل‭.. ‬الشجره‭ ‬لها‭ ‬عمر‭, ‬حياه‭ ‬البني‭ ‬ادم‭ ‬له‭ ‬عمر‭, ‬الورده‭ ‬لها‭ ‬عمر‭, ‬الحشره‭ ‬لها‭ ‬عمر‭, ‬الحيوان‭ ‬له‭ ‬عمر‭, ‬الودعه‭ ‬ليها‭ ‬عمر‭, ‬حتى‭ ‬لو‭ ‬انت‭ ‬حتى‭ ‬صنعت‭ ‬حاجه‭ ‬بردو‭ ‬ليها‭ ‬عمر‭.. ‬الحياه‭ ‬نفسها‭ ‬ليها‭ ‬عمر‭!‬

احلى‭ ‬حاجه‭ ‬في‭ ‬الدنيا‭ ‬انك‭ ‬تشوف‭ ‬الحاجه‭ ‬وهي‭ ‬بتكبر‭, ‬تشوف‭ ‬نفسك‭ ‬لانك‭ ‬ساعتها‭ ‬حاتقدر‭ ‬تشوف‭ ‬اللي‭ ‬حواليك‭ ‬وهم‭ ‬بيكبروا‭ ‬وحاتشوف‭ ‬الدنيا‭, ‬

‭ ‬وهي‭ ‬المفروض‭ ‬انها‭ ‬مع‭ ‬الزمن‭ ‬اللي‭ ‬احنا‭ ‬فيه‭ ‬ده‭ ‬كل‭ ‬ما‭ ‬بتكبر‭ ‬الهموم‭ ‬بتزيد‭ ‬بضغوطها‭ ‬والجو‭ ‬بيتغير‭ ‬وبقصر‭ ‬اليوم‭ ‬وجرى‭ ‬الزمن‭ ‬ودورته‭ ‬يؤثر‭ ‬على‭ ‬البني‭ ‬ادم‭ ‬بالتالي‭ ‬بيحس‭ ‬انه‭ ‬ضعيف‭, ‬وانه‭  ‬ما‭ ‬لوش‭ ‬دخل‭ ‬بخلق‭ ‬الطبيعه‭,  ‬وتكون‭ ‬الحاجه‭ ‬الوحيده‭ ‬اللي‭ ‬له‭ ‬يد‭ ‬فيها‭, ‬هو‭ ‬نفسه‭ ‬ومن‭ ‬حوله‭, ‬وهو‭ ‬مش‭ ‬مدرك‭ ‬انه‭ ‬من‭ ‬ضمن‭ ‬منظومه‭ ‬كل‭ ‬حاجه‭ ‬فيها‭ ‬لها‭ ‬دور‭, ‬وانه‭ ‬مش‭ ‬بس‭ ‬يعيش‭, ‬واكيد‭ ‬ان‭ ‬دوره‭ ‬مش‭ ‬اذيه‭ ‬ولا‭ ‬يدمر‭ ‬حياه‭ ‬البشر‭ ‬لان‭ ‬كل‭ ‬حاجه‭ ‬تانيه‭ ‬في‭ ‬المنظومه‭ ‬جميله‭, ‬كل‭ ‬حاجه‭ ‬معموله‭ ‬بحساب‭ ‬وكل‭ ‬حاجه‭ ‬لها‭ ‬دور‭ ‬ايجابى‭ ‬وله‭ ‬حكمه‭, ‬وكل‭ ‬حاجه‭ ‬لها‭ ‬رد‭ ‬فعل‭ ‬وفعل‭ ‬و‭ ‬كل‭ ‬حاجه‭ ‬لها‭ ‬سبب‭,  ‬الحاجه‭ ‬الوحيده‭ ‬اللي‭ ‬تقدر‭ ‬تعمل‭ ‬حاجات‭ ‬كثيره‭ ‬قوي‭ ‬لان‭ ‬هي‭ ‬الوحيده‭ ‬اللي‭ ‬عندها‭ ‬عقل‭, ‬هم‭ ‬البشر‭ ‬

‭ ‬لازم‭ ‬يكونوا‭ ‬احسن‭ ‬من‭ ‬هم‭ ‬فى‭ ‬المنظومه‭ ‬علشان‭ ‬وجودهم‭ ‬مسبب‭ ‬ومنها‭ ‬دورهم‭ ‬ياخدوا‭ ‬بالهم‭ ‬كمان‭ ‬من‭ ‬بقيه‭ ‬المنظومه‭, ‬مش‭ ‬يدمروها‭ ‬ومش‭ ‬يؤذوها‭ ‬بل‭ ‬بالعكس‭ ‬يدوروا‭ ‬على‭ ‬طريقه‭ ‬لانقاذها‭ ‬لانها‭ ‬في‭ ‬طريقها‭ ‬للدمار‭ ‬وان‭ ‬كان‭ ‬هم‭ ‬لهم‭ ‬يد‭,, ‬

صحيح‭ ‬قدامها‭ ‬سنين‭ ‬طويله‭ ‬لسه‭ ‬وعمر‭,  ‬بس‭ ‬برده‭ ‬هيجي‭ ‬لها‭ ‬وقت‭ ‬دمار‭, ‬للاسف‭ ‬الشديد‭ ‬احتباس‭ ‬الحراري‭ ‬والتلوث‭ ‬وتغير‭ ‬المناخ‭ ‬اثر‭ ‬على‭ ‬صحتنا‭ ‬وارضنا‭ ‬لو‭ ‬ما‭ ‬قدرناش‭ ‬نلحقها‭ ‬حانفنى‭ ‬كلنا‭, ‬حايفنى‭ ‬اللي‭ ‬هيكون‭ ‬بعدنا‭ ‬وفاضل‭ ‬مننا‭ ‬ويبقى‭ ‬خلاص‭ ‬مافيش‭ ‬ارضنا‭..‬انقذوها‭!‬

‭ ‬منى‭ ‬حسن‭ ‬

26‭, ‬Nov‭, ‬2019

شاهد أيضاً

إسرائيل تبحث عن طوق النجاة .. بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني

الأحداث الدائرة في الوطن العربي خطيرة جداً وتهدد بحرب عالمية ثالثة، وهذه الحرب إن حصلت ...