اليوم الخميس 13 ديسمبر 2018 - 2:16 صباحًا
الرئيسية / مقالات / من خواطرى : أرزاء بالعاميه .. بقلم : منى حسن

من خواطرى : أرزاء بالعاميه .. بقلم : منى حسن

يا صباح الأرزاء  وانت بئه مأرب عليا ليه!

كلمات عامية بتاعتنا بنستعملها ونقولها بس بنكتبها غير ما بننطقها ..

لغتنا القديمة كانت بتتنطق وبتترسم وبتتنقش وتتكتب,  بس بمرور ثقافات تانية علينا أخدت منهم وضافت عليها وإبتدت تتنسب للعربي لأنه هو اللي طغى على الكلام,  بس لغتنا القديمة لسة من ضمن كلام كتير في حياتنا وهى دى لغتنا العامية …

لغتنا العامية هى هويتنا هى بصمة مصريم منسوبه للمصريين,  لغة جميلة فيها قائمة طويلة أوى من الكلمات, لغه بسيطه معبرة موسيقية نغشة توضيحية بكل الطرق والمعاني,  معانيها فيها عمق بكلمة واحدة …

إختيارى للكتابة باللغة العامية,  هى هويتى وبأحب اللغة العامية.. لما بأفكر ليه بنكتب نطقنا باللغة العربية,  بأقول حتى دلوقتي العين بقت بترجم اللي بتقراه باللغة العربية للغة العامية.. زي ما أقول وقفه و زى ما بأقول بقى,  وكلمات كتيرة هيه بالهمزة بتتكتب بالقاف, كلمات تانية ليها حروف فى كتابيتها…

أنا بأنبسط لما بألاقي حد كاتب الكلام زي ما بينطقه.. الهمزة بدل القاف وحا بدل سأ, وال د بدل ال ذ , و ال ض بدل ال ظ  الخ..

إنما كتير بينتقدوه وبيقولوا ده ثقافته وعيب مدرسه وتعليم وكلام كتير أوى, وساعات بيدخل تحت مسمى كأنه علاموه على أدو,  الكلمه كتابتها مفهومها إنها توصلك معلومه والمعنى المقصود مش بإنها مكتوبة صح وغلط ..

 

إنما المشكلة إن الناس بتعتبر إن من قواعد إنك لازم تكتب صح ، من قواعد اللغة إنك لازم تنطق صح ، من قواعد اللغة إنك لازم تعرف توظيف الحروف مع ان اللغه العاميه لان مالهاش قاعده ثابته… وغير معترف بيها رسميا,  بس  فى المعاملات الرسميه و الاكاديمى ولسبب!!..

لو إحنا بتكلم على الكتابة … الكتابة البسيطة هي اللي بتوصل المعني أسرع إنما الكتابة الأكاديمية المكلكعه بتزهق .. إلا فى وظيفتها .. رسالتي الطبيعية فى الحياة إني أتعامل ، والتعامل لما بيكون بسيط وفطرى بيدخل القلب بسرعه وهى العاميه كده…

في كتابة الكلمة مابيكونش ده الهدف ولكن بيكون ده بساطة في الكلام ، ومابتكلمش إني حاكون بأكتب هيروغليفي ومأبقاش فاهمة ولا كلمة لأن برضه كتابة العامية لها نوعا طريقه كتابه,  اللي بيزعل في الموضوع إنها بتتحارب العامية, حتى الإعلام قلب من هويتنا العامية اللي كان من أحلى مقدمين البرامج القدام كانوا بيتكلموها ويقدموا بيها, بقى لتقليد الشرق فى اللهجة والطريقة والتقديم اللى هى بتخليك تقلب المحطة لأن ودنك مش مستقبلة طريقة الحوار دى… كان زمان بيحبوا برامجنا بيحبوا أسلوب حياتنا حتى بيقلدوا طريقه كلامنا من افلامنا القديمه..  للاسف إحنا دخلنا حياة مش بتاعتنا وهى مش حابينها أصلاً إحنا بنقلدها وبس, أو شبهنا نفسنا بمن كانوا يتشبهوا بينا..

صباح الأرزاق كانت مكتوبة على ضهر عربية,  وكلام كتير مالحقتش أحفظه, بس كنت بأقراه وأنا مبسوطة..  أولا مبسوطة من الكلام اللي مكتوب لأنه حلو, ومبسوطة من بساطة الكلام لأنه دخل عليا كأني أنا بأقوله..  واللي كاتبوه الفه ببساطة وسجع تخليك تحب الكلام وتردده .. والعجيب إنه لو كان كتب بدل الهمزة قاف كنت حاترجمها وتدخلك بنفس المعني..

بس كان وقع الكلمة بنطقها كان أحلى كتير أوي فى استقبالها عندى ….

من الحاجات التانية اللى بأشوفها في السوشيال ميديا تصحيح الكلمات اللي هي مكتوبة باللغة العامية من الناس .. يعني لو حد كتب الهمزة بدل القاف بقت حكايه وحديث وتصحيح ومجمع لغوى , حايقولوله هي لازم تبقى بالقاف,  مع إن هي ممكن تبقى بالهمزة علشان هي نطقها عندنا بالهمزة, وماحدش يفهمني أو يقنعني إنها مشكله, أن ماكتبش زي ما نطق, لأن دى كلها ثقافة جتلنا مع الوقت, لو ماكنش دخل عليا الثقافات دى كنا زمانا حانكتب كده ….

طبعا متفهمه نطق صامت, ووصل ووقف وحركات, واتصال ضماير و حروف مش منطوقه.. كلام صعب للغه عربيه مش لعاميه سهله.

بالنسبة لى تجريد الحياة وتجريد اللى بيجرى وتجريد اللى مفروض بأتعامل به وتبسيطه,  يمكن جزء من كوني فنانة تشكيلية وممكن جزء من شخصيتي المصريه ومن وجهه نظرى..

مقتنعه تماما إن البساطة في كل حاجة هيه أحلى وسيلة للحياة وأحلى حاجة للمس القلوب وتوصيل رسالتك ببساطة.. كتير بتفرق في حياة بني آدمين..

فالهمزة والقاف ساعتها مش فارقة المهم المعنى و لغتنا هي برضه جزء من هويتنا وعاميتنا …

مصرية

31 August 2018

شاهد أيضاً

نشر الحروب.. البرنامج الصاروخي وإرهاب النظام الإيراني .. بقلم: المحامي عبد المجيد محمد

الحرسي حسين سلامي نائب القائد العام لقوات الحرس وخلال حديث له أكد على تدخلات النظام ...