الرئيسية / المرأة / عابد في احتفالية ستون عاماً للمرأة : النائبات استطعن بجهدهن تغيير خارطة الطريق التشريعية

عابد في احتفالية ستون عاماً للمرأة : النائبات استطعن بجهدهن تغيير خارطة الطريق التشريعية

من القاهرة كتبت هيام نيقولا : أقام الاتحاد العام لنساء مصر، احتفالية كبري بمناسبة مرور 60 عامًا على وجود المرأة المصرية تحت قبة البرلمان، اليوم الخميس الموافق 19 ديسمبر في قاعة بالقاهرة.
شهد المؤتمر مشاركة كبيرة من نائبات و نواب البرلمان للحديث حول نضال المرأة المصرية تحت قبة البرلمان على مدار تاريخ الحياة النيابية في مصر .
ستون عاماً للمرأة تحت قبة البرلمان 
 بداية قال الدكتور علاء عابد رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس الشعب:يوجد 90 نائبة بمجلس الشعب استطعن بجهدهن تغيير خارطة  الطريق
 التشريعية و أن يكون للمرأة 25% داخل البرلمان القادم و المحليات و التمثيل الدبلوماسى  و نواب المحافظين و وزيرات مصر .
و أضاف عابد،من يقرأ تاريخ مصر يجب أن يدرك أن المرأة التى تشارك فى الانتخابات اليوم قد حكمت فى السابق الدولة بسلطتها العليا 90 مرة، خلال عصور إسلامية فى القرن الخامس و السابع و الثامن ، و استطاعت أن تكون قائدة جيوش و حاكمة دولة و وزيرة  و سفيرة و أميرة، و إنها قدمت شهداء للدفاع عن الوطن ،و شاركت فى انتخابات الاستحقاق الدستورى بنسبة 55%.
و أكد النائب، أننا نتشرف بوجود الدكتورة مارجريت عازر، كوكيل للجنة حقوق الإنسان فى مجلس الشعب ، حيث إنها و خلال ال4 سنوات الماضية  استطاعت أن تثرى اللجنة بمجهوداتها.
كما يجب النظر إلى قانون الأحوال الشخصية لدعم المرأة و حفظ كرامتها و كيانها .
بينما قالت ماجدة النويشى، عضو سابق بمجلس النواب: تم تشكيل ائتلاف البرلمانيات العربيات ، و قد كنت نائبة فى ذلك البرلمان ،  و شبكة البرلمانيات العربيات ، و كان أمامنا عدد من المشروعات من خلال شبكة البرلمانيات ، و من خلالها تقدم مقترح بقانون رفع نسبة تمثيل المرأة إلي 35 % فى تمثيل المواقع القيادية فى الاحزاب .
و أيضاً فى ائتلاف البرلمانيات العربيات ، تقدمنا باتفاقية عربية لمناهضة العنف ضد المرأة من خلال جامعة الدول العربية ، وننتظر تصديق تلك الإتفاقية.
 وفي ذات السياق قالت مارجريت عازر
وكيل لجنة حقوق الإنسان بمجلس الشعب: نضال المرأة المصرية  سبق عام 1919، حيث كانت تساند قضاياها الوطنية بشكل دائم و مستمر، حيث كانت المرأة هى الحافز الأساسى للحفاظ على الهوية المصرية، حيث خرجت على رأس الثائرين فى 25 يناير و 30 يونيو، كما اننا نعتز بما يقدمه الرئيس عبدالفتاح السيسى لدعم المرأة المصرية ، إيماناً منه بدورها، كما أن الرئيس  يوجه رسائل سياسية و ثقافية لتمكين المرأة و الشباب ، ووحدة الوطن ، ترثى ثقافة المصريين و تؤكد دعائم الدولة المصرية .
 و أوضحت عازر، إنه فى 2010 فى كوتة المرأة التى أسفرت عن 64 نائبة ، تلك التجربة التى تعد سلاح ذو حدين ، فقد كانت كافة النساء عضوات فى الحزب الوطنى ، مما أوضح ان الحزب الوطنى قد استغل ذلك .
أما فى عهد الحكم الدينى ، فقد كان التمثيل البرلمانى للمرأة 1.5%  و تم الغاء المجلس القومى للمرأة ، مما يعود بالبلاد الى العصور الظلامية.
و أكدت النائبة،إن دستور 2014، قد أعاد المرأة المصرية الى وضعها الطبيعى ، حيث انتشر الوجود النسائى فى كافة لجان البرلمان  كوكيل لجنة و رئيس لجنة و هيئة مكتب تقدمن طلبات الإحاطة و الاستجوابات للحكومة، حققن نجاحات عظيمة للمرأة .
و أوضحت،إن المرأة لا تستطيع أن تواصل نجاحاتها دون مساندة الرجل، ونحن لا ننكر مساندة الرجال لقضايا المرأة ، كما فعل الرئيس السيسى ، الذى تعهد بعدم السماح لأى قانون أن ينال من حقوق المرأة .كما أن المرأة صانعة الرجال الأقوياء فى كافة مناصب الدولة .

شاهد أيضاً

محافظ القاهرة:مدرسة هويتنا تسعى لخلق قيمة مضافة لجميع الأطراف

من القاهرة كتبت هيام نيقولا : شهد اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة والدكتور طارق ...